أحدث الإضافات

بعد قرار "العدل الدولية" لصالح قطر...الإمارات: قرار "إيكاو" لن يحل الحظر الجوي المفروض على الدوحة
تحالف الرياض وأبوظبي: قصف بالصواريخ الباليستية للحوثيين على مأرب
قرقاش يحذر من تبعات "طبول الحرب" حول سرت في ليبيا
سودانيون يعتصمون أمام سفارة الإمارات في الخرطوم للمطالبة باعتذار عن تورطها بإرسالهم للقتال بليبيا
حين تصل المناكفة السياسية للإساءة لتاريخ وحضارة المسلمين: آيا صوفيا نموجاً
الإمارات تعلن تأجيل موعد إطلاق مهمة "مسبار الأمل"إلى المريخ
اليمن.. تمكين الانفصاليين
إندبندنت: بريطانيا تبيع برامج تجسس ورقابة إلى 17 دولة قمعية منها السعودية والإمارات
شيخ قبائل سقطرى يدعو لاستئصال “الاحتلال الإماراتي السعودي”
الإمارات تضع شروطا لعودة إنتاج النفط في ليبيا
حرب غير مرجحة بين مصر وتركيا في ليبيا
مسجد آيا صوفيا والعرب.. وبائع "السميت"!!
حلفاء الإمارات يحاصرون مقر البنك المركزي بعدن ويطالبون حكومة اليمن برواتب لقواتهم الانفصالية
محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء اليونان التطورات في منطقة البحر المتوسط
بعد السيطرة على سقطرى... أبوظبي تغازل الصومال للحصول على دعمها في تنفيذ مخططاتها في اليمن

إصابة معتقلين في قضايا سياسية بفيروس كورونا داخل سجن إماراتي

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2020-06-04

اُعلن عن إصابة اثنين من المعتقلين في قضايا سياسية بفيروس كورونا في سجن إماراتي سيء السمعة، حسب ما أفاد مركزان حقوقيان.

 

وقال المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان الذي يتخذ من جنيف مقراً له، إن معتقلاً عُمانياً أصيب بفيروس كورونا في "سجن الوثبة" سيء السمعة في الإمارات، ما يزيد من مخاطر تفشي الوباء في السجون الإماراتية حيث يوجد عشرات المعتقلين.

 

وقال في بيان المركز يوم الثلاثاء (2 يونيو/حزيران2020) إن والدة المعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي أبلغته بإصابته بالكورونا داخل سجن الوثبة وبرغبتها في الاتصال بابنها للاطمئنان عليه وطالبت السلطات العمانية بالسعي من أجل الإفراج عنه.

 

من جهته قال مركز الإمارات لحقوق الإنسان إنه تم تسجيل إصابة ثانية بفيروس كورونا لمعتقل أردني يدعى "بهاء عادل سلمان مطر" المتواجد في عنبر 6، وهو معتقل في قضية سياسية بتهمة نشر فيديو مسيئ لدولة شقيقة، وهو بصدد قضاء حكم بالسجن 10 سنوات من بداية 14 أكتوبر، تشرين الأول 2015.

 

وقد نشرت والدة المعتقل تغريدة على حسابها في تويتر جاء فيها " أنا ام السجين بهاء عادل مطر سجين رأي منذ خمس سنوات واصيب بالكورونا وظروفهم بالسجن سيئه لابعد الحدود ارجوا ان يصل هذا الكلام لجلالة الملك سيدنا ابو حسين مسجون بأبو ظبي سجن الوثبة ارجوكم يا نشامى وصلو رسالتي الى جلالة الملك سيدنا ابو حسين". وناشدت والدة المعتقل ملك الاردن بالتدخل من أجل انقاذ ابنها.

 

من جهته أبدى المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان خشيته من تدهور الوضع الصحي للمعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي وذلك لأنّ هذا الأخير يشكو من عديد الأمراض ومنها أنّ له كلية واحدة صالحة فضلا عما عرفت به سلطات دولة الإمارات من الإهمال الصحي للمعتقلين وعدم توفير الرعاية الطبية اللازمة لهم ومن اكتظاظ الغرف بالمساجين واتساخها ونقص التهوية فيها وانعدام شروط الصحة والنظافة.

 

وقال المركز إن سلطات دولة الإمارات تتكتم عن عدد المصابين بالكورونا داخل سجونها للتغطية على تقصيرها وعلى عدم اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع انتشار العدوى بين المساجين.

 

وطالب المركز الدولي سلطات دولة الإمارات العربية المتحدة ب الإفراج فورا عن المعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي وفتح تحقيق فوري ونزيه حول ما تعرّض له من انتهاكات وحول ظروف عن اصابته بالكورونا وإحالة كلّ من ثبت تورطه على القضاء العادل والناجز وتخويله الحقّ في الانتصاف من أجل جبر ضرره المادي والمعنوي وردّ الاعتبار له.

 

كما طالب المركز بتوفير العناية الطبية اللازمة للمعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي ولغيره من المعتقلين حتى يتعافوا من الكورونا ونشر كل الحقائق بشأن عدد المصابين من المساجين بالكورونا وأسباب ذلك.

 

وطالب تخويل عائلة عبد الله عوض سالم الشامسي الحق في الزيارة أو الاتصال به عن بعد عن طريق الهاتف أو الانترنت.

ويحمل المعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي الجنسية العمانية وهو طالب من مواليد 27 سبتمبر/أيلول 1998 وقد اعتقله جهاز أمن الدولة الإماراتي بمعية عمّه احمد الشامسي يوم 18 أغسطس/آب 2018 على الساعة الحادية عشر صباحا متهما إياهما بالتجسس لفائدة دولة قطر.

 

وقد تعرّض عبد الله عوض سالم الشامسي للاعتقال دون أمر قضائي وللاختفاء القسري لأكثر من ستة أشهر ومنع عنه الاتصال بعائلته أو محاميه وأخفت ذلك عن عائلته وتمّ تسجيله من قبل مركز شرطة زاخر في مدينة العين في أبوظبي من ضمن المتغيبين وسلّمت أسرته في 14 سبتمبر/أيلول 2018 شهادة في ذلك.

 

وتعرّض عبد الله عوض سالم الشامسي للتعذيب وانتزعت منه اعترافات بتخابره مع دولة قطر والتجسس لفائدتها ونقل إلى سجن الوثبة ليتعرّض للمعاملة المهينة والحاطة من الكرامة.

 

وتمّت إدانته في 6 مايو/يار 2020 من قبل محكمة الاستئناف الاتحادية في أبوظبي بالسجن مدّة 25 عاماً دون حضور العائلة ودون تخويله  الحق في الدفاع ودون التحقيق فيما تعرّض له من تعذيب واستنادا إلى وثيقة نشرتها صحيفة البيان الإماراتية ثبت زورها وذلك في انتهاك لضمانات المحاكمة العادلة التي كفلتها المواثيق الدولية.

 

 وفرضت سلطات دولة الإمارات على المعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي تصوير شريط فيديو بتاريخ 7 يناير 2020 بلباس عماني يقرّ فيه بتخابره مع دولة قطر بعد تهديده باعتقال إخوته في حال رفض ذلك ووعدته بالإفراج عنه في حال قبل بذلك واستعملت الإمارات الاقرار المصوّر كمادة في الخلاف القائم بينها وبين دولة قطر.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تعزيز أنظمة التجسس والمراقبة على الأفراد في الإمارات بدعوى مواجهة كورونا

"طيران الإمارات" تستغني عن مزيد من الطيارين والموظفين لمواجهة أزمة السيولة

كورونا "تعري" الحكومات العربية