أحدث الإضافات

كيف تدفع العلاقات الإمارتية مع "النظام السوري" لزيادة شرعيته الخارجية؟!
إيران تعلن المشاركة في معرض إكسبو 2020 بالإمارات
الإمارات تخصص 136 مليون دولار للبنية التحتية بعد تكرار الفيضانات
الإمارات ومصر تدعمان حفتر بشحنات كبيرة من الأسلحة
وزير الداخلية اليمني: اتفاق الرياض صمم لإنقاذ مشروع أبوظبي التي تعبث بدمائنا
خيارات إيران الثلاثة
الخليج والنظام ما بعد الأمريكي
إيران تنتقد قرار كوريا الجنوبية توسيع مهام مكافحة القرصنة في مياه الخليج لتشمل مضيق هرمز
ميدل إيست آي: أهداف أبوظبي من حربها ضد "الإسلام السياسي" وكيف توظف الصوفية ضمن أدواتها
الحكومة اليمنية: حلفاء الإمارات يعرقلون تنفيذ اتفاق الرياض
عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية البريطاني تعزيز التعاون بين البلدين
وسيم يوسف يقيم 19 قضية سب وقذف بمحاكم الإمارات
عن إيران وتناقضات أدوارها مع مصالح العرب
السراج: دور الإمارات في ليبيا مقلق وحفتر ليس شريكا للسلام
عُمان.. البعدُ الآخر

محكمة نرويجية تقضي بالسجن لمدير منظمة ممولة إماراتياً بتهمتي السرقة والتزوير

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-12-04

أدانت محكمة نرويجية "لؤي ديب"، مدير "الشبكة الدولية للحقوق والتنمية"، أحد أذرع الإمارات، بالسجن لمدة 4 سنوات ونصف بعد إدانته بالسرقة والتزوير.

 

وجاء الحكم بعد أن أثبتت المحكمة سرقة "ديب" 11 مليون كرونة نرويجية (مليون و198 ألف دولار) وتزوير مستندات للتغطية على ذلك، وفق ما أوردته صحيفة "ستافنجر فتن بلاد" النرويجية.

وحُكم على "ديب"، في محكمة الصلح في "جيولاتنج".

 

وأوضح القاضي المختص أن الأموال كانت مملوكة للمنظمة، لكن "ديب" أدخلها في مقامراته وخسرها، بحسب تقرير "ستافنجر فتن بلاد" الذي ترجمه موقع "الوطن" الخليجي.

 

ويتماشى الحكم مع الادعاء الذي قدمته السلطات النرويجية، وكان نفس الحكم الذي أصدرته محكمة ستافنجر الجزئية في الخريف الماضي.

وأسس "ديب" منظمته الممولة من الإمارات، وقادها لسنوات، ويقع مقرها الرئيسي في هيلفوج في ستافنجر.

 

وفي السنوات التي تلت تأسيسها في عام 2008، تلقت المنظمة، وفق الصحيفة النرويجية، عدة ملايين من الدولارات من جهات مجهولة غير معروفة في الشرق الأوسط، تبيّن بعدها أنها من الإمارات.

 

وكانت الشرطة النرويجية والمالك المشارك "فريدريك بيه" اتهموا "ديب" بالتظاهر بأن الأموال التي قامر بها وخسرها ذهبت إلى مشروع لتنقية المياه في أفريقيا، وفقًا لمصادر تحدثت للصحيفة النرويجية.

 

وقالت الشرطة النرويجية إن "ديب" عمل على تزوير عدة مستندات لإخفاء حقيقة أن الملايين المفقودة انتهى بها الأمر إلى شركات ألعاب قائمة على الإنترنت، وخسرها في مقامرات.

 

و"لؤي ديب" هو أحد أبرز مساعدي القيادي المفصول من حركة "فتح" الفلسطينية، "محمد دحلان"، والملاحق بقضايا فساد متعددة، والذي يعمل كمستشار خاص لولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد" ويعيش في الإمارات.

 

وكان "لؤي ديب"، مؤسس ورئيس "الشبكة الدولية للحقوق والتنمية"، التي يقع مقرها الرئيسي في ستافنجر بالنرويج، قد اتُهم ومنظمته بغسل الأموال منذ حوالي 3 سنوات، وأفلست المؤسسة في عام 2016 لأنه لم يعد هناك أي أموال في الشركة لدفع رواتب الموظفين.

 

وتضم منظمة "ديب"، الممولة من الإمارات، أكثر من 100 موظف، ومكاتب في معظم أنحاء العالم.

 

وكشفت مجلة الأعمال اليوم النرويجية في يونيو/حزيران 2015 أن العديد من الشركات في الإمارات، أرسلت أكثر من 100 مليون كرونة نرويجية (10.8 مليون دولار) إلى "ديب" ومنظمته في غضون بضعة أشهر.

 

وفي مايو/أيار 2015، شنت السلطات النرويجية حملة ضد المنظمة، واتُهم "ديب" بغسل مبلغ مماثل، ما جعل القضية واحدة من أكبر قضايا غسل الأموال في تاريخ النرويج.

وفي العام الماضي، وسعت الشرطة النرويجية من التهم الموجهة إلى ديب لتشمل "سوء السلوك الجسيم".

 

يشار إلى أن "ديب" هو من سكان مدينة رفح جنوب قطاع غزة، وحصل على الجنسية النرويجية بعد تقديم طلب لجوء سياسي.

ولاحقاً ذكرت تقارير صحفية، أن "ديب" غير ولاءه من المخابرات العامة التابعة لرئيس السلطة "محمود عباس" وتحول إلى ذراع ضاربة لغريمه "محمد دحلان" المدعوم إماراتيا.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

الحروب خارج الحدود

يشير استطلاع الرأي "النادر" الذي نشره معهد واشنطن شهر يناير الجاري أن معظم الإماراتيين 69% يرون أن على الإمارات "أن تظل بعيدة عن الحروب خارج الحدود". وفي الحقيقة فإن النسبة أكبر بكثير من هذه لكن… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..