أحدث الإضافات

اعتقال زعيم عصابة دولية خطيرة في الإمارات
الإمارات في إسبوع ... تصاعد الخسائر الاقتصادية والسياسية داخلياً وخارجياً ومخاطر تتهدد حياة المعتقلين
الإفراج عن المعتقلين.. واجب وطني وإنساني
موقع أمريكي: تجسس إماراتي بمدينة "لاس فيغاس" تحت غطاء المساعدات الطبية
ضاحي خلفان يدعو دول الخليج للمصالحة مع "إسرائيل"
مع تقدم قوات الوفاق ضد مليشيات حفتر ... محمد بن زايد يبحث مع بومبيو وقف إطلاق النار بليبيا
الحوثيون يتهمون التحالف السعودي الإماراتي بشن 1836غارة خلال الهدنة باليمن
منظمات حقوقية تؤكد إصابة 31 معتقلا في سجن الوثبة الإماراتي بكورونا
العنف والعنف المضاد
الرياض وأبو ظبي ومبررات التطبيع الواهية
إصابة معتقلين في قضايا سياسية بفيروس كورونا داخل سجن إماراتي
ثلاث سنوات على الأزمة الخليجية.. لا حل يلوح في الأفق
محكمة امريكية تكشف عن عمليات غسيل مليار دولار لصالح إيران عبر الإمارات
"طيران الإمارات" تقرر تمديد خفض رواتب موظفيها لثلاثة أشهر إضافية
"وول ستريت جورنال": ترامب يضغط على السعودية والإمارات لإنهاء الحظر الجوي على قطر

هادي يعقد أول لقاء مع رئيس المجلس"الانتقالي" الموالي لأبوظبي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-11-07

شهدت العاصمة السعودية، الخميس، أول اجتماع ضم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مع قادة ما يعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي، بعد يومين من توقيع اتفاق الرياض لاحتواء الأزمة بين الطرفين في الجنوب اليمني.


وأوضح المتحدث باسم المجلس نزار هيثم، في تصريح له، أنهم يمدون أيديهم للتعاون مع الرئيس هادي تحت رعاية وضمانة التحالف العربي، من أجل تحسين الخدمات ومعالجة الأخطاء في المناطق الجنوبية للبلاد.

وأضاف أن الوفد المفاوض برئاسة عيدروس الزبيدي بحث مع الرئيس هادي "قضية الجنوب ومستقبل وتطلعات الشعب الجنوبي في تقرير المصير".
 


وأضاف "قدم الوفد شرحاً مفصلاً للرئيس هادي عن الأوضاع في العاصمة عدن والمحافظات الجنوبية، وحالة الاستقرار الأمني والاقتصادي في الجنوب"، وقال إن الرئيس هادي رحب بالوفد وأكد "على عدالة القضية الجنوبية، ودعمه اللامحدود للجنوب سياسياً واقتصادياً وتنموياً، وأهمية وحدة الصف بهذه المرحلة".


ويعد هذا اللقاء الأول من نوعه منذ تصاعد الأزمة بين الشرعية اليمنية والقيادات المدعومة من الإمارات جنوباً، في مايو/أيار2017، ويأتي في إطار الجهود المبذولة لبدء صفحة جديدة بالمناطق الجنوبية للبلاد.


وكانت الحكومة اليمنية قد وقعت مع الانفصاليين في المجلس الانتقالي، الثلاثاء الماضي، "اتفاق الرياض"، في فعالية حضرها هادي وقيادات أخرى، إلى جانب رئيس "المجلس الانتقالي" عيدروس الزبيدي، وقيادات أخرى في المجلس.

 

وكان الزبيدي في أواخر مايو 2017، محافظاً لمحافظة عدن، قبل أن يطيح به هادي إلى جانب وزير الدولة آنذاك هاني بن بريك، واتجه الاثنان، بدعم من أبوظبي، إلى تشكيل ما يعرف بـ"المجلس الانتقالي"، الذي يتبنى الانفصال.
 

ومن المقرر أن تبدأ في غضون يومين أولى خطوات تنفيذ الاتفاق، بعودة رئيس الحكومة الحالي معين عبد الملك إلى عدن، بالتزامن مع جملة إجراءات أمنية تمهد لتشكيل حكومة جديدة يشارك فيها "الانتقالي"، بناءً على ما تضمنه الاتفاق.



الجدير بالذكر أن الأزمة وصلت إلى أوجها في أغسطس/آب الماضي، عندما أكمل الانفصاليون الانقلاب على الشرعية بالتحرك للسيطرة عسكرياً على عدن، بعد أيام من المواجهات، قتل وأصيب خلالها العشرات من الجانبين، واتهمت الحكومة اليمنية أبوظبي بالوقوف وراء "التمرد".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش يدعو إلى تنفيذ فوري لإتفاق الرياض بشأن اليمن

وزير النقل اليمني: الإمارات ومليشياتها بعدن هم من أفشل اتفاق الرياض وليس أمامنا غير سحق التمرد

فشل اتفاقي الحديدة والرياض.. مأزق أم فرصة؟

لنا كلمة

الإفراج عن المعتقلين.. واجب وطني وإنساني

تحدث أهالي معتقلين إماراتيين وعرب خلال الأيام القليلة الماضية عن تحول سجن الوثبة إلى سجن موبوء بفيروس كورونا، تمضي الأيام ولا تجد السلطة معالجة للوضع وترفض الإفراج عن المعتقلين من السجون. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..