أحدث الإضافات

خطوة إصلاح الحكومة
طيران الإمارات : تسريح 10% من الموظفين و إلغاء 9 آلاف وظيفة
دبي تضخ حزمة ثالثة بقيمة 408 ملايين دينار لتحفيز اقتصادها بعد خسائر فادحة
فتح تحقيق في تورط دبلوماسي بالقنصلية الإماراتية بتهريب الذهب في الهند
اتفاق الرياض وتراجع النفوذ السعودي في اليمن
ترحيب سياسي بعزل شيخ قبلي موال للإمارات في المهرة شرق اليمن
حفتر.. الذهب مقابل المال
الإمارات تنتقد قرار تركيا تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد
وزير الاستخبارات الإسرائيلي: علاقات التعاون مع السعودية والإمارات غير مرتبطة بالتوصل لسلام مع الفلسطينيين
"ستاندرد آند بورز": توقعات بصدمة كبرى لاقتصاد دبي متأثراً بتداعيات كورونا
مفتي ليبيا : الإمارات وفرنسا عدوة لبلادنا
اشتباكات بين قوات مدعومة سعوديا وأخرى إماراتيا بمحافظة لحج في اليمن
محافظ سقطرى: حلفاء الإمارات ينشرون المليشيات والسلاح في الأرخبيل... ومدرعات عسكرية سعودية تصل الجزيرة
"ميدل إيست آي": تقارب أبوظبي مع إسرائيل مصيره الفشل
العقوبات البريطانية ضد السعودية وماينمار إجراء لحفظ ماء الوجه

محمد بن زايد يستقبل بوتين ويبحث معه العلاقات بين البلدين والتطورات في المنطقة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-10-15

وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بزيارة دولة إلى الإمارات، لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وأهم الملفات الإقليمية والدولية، حيث كان في استقباله ولي عهد الإمارة نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

 

وأكد ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، والرئيس الروسي فلاديمير بوتن، عمق العلاقات الاستراتيجية التي تجمع البلدين، لافتين إلى أنهما مستمرين في تعزيز التعاون بينهما.

 

من جانبه، أكد بوتن على أن بلاده مستمرة في تعزيز التعاون مع الإمارات، مشيرا إلى أن علاقات البلدين تشهد تطوراً مستمراً.

كما نوه إلى أن هناك "حوار سياسي غني ومنتظم بين روسيا والإمارات"، وأكد على "التنسيق المستمر بين روسيا والإمارات بشأن تطورات المنطقة".

وقال ابن زايد في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي: "نتطلع إلى تعزيز العلاقات بين الإمارات وروسيا في جميع المجالات التي تخدم الدولتين، (...)، ونرحب ونثمن الارتقاء بالعلاقات بين البلدين إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية".

 

ووصف الشيخ محمد بن زايد، إن زيارة الرئيس الروسي لدولة الإمارات بـ"التاريخية"، موضحاً أنها "تجسد قوة العلاقات بين البلدين".

 

وتطرق ولي عهد أبوظبي إلى الرحلة التي أجراها الرائد الإماراتي هزاع المنصوري إلى الفضاء، قائلا: "أشيد بالدعم الروسي في المهمة التاريخية لرائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري".

 

وقد شهدت العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وروسيا الاتحادية، تطوراً لافتاً في السنوات الماضية على كافة المجالات.

 

ووقع في موسكو العام الماضي، خلال زيارة الشيخ محمد بن زايد للعاصمة الروسية، إعلان الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

 

واقتصادياً، أقر رئيس صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي بأهمية الاستثمارات الإماراتية في روسيا وعوائدها الإيجابية على الاقتصاد الروسي، حيث بلغ حجم تلك الاستثمارات 7 مليارات دولار، مقابل أكثر من ملياري دولار ضختها روسيا للاستثمار في الإمارات.

 

وسبق أن ذكر مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف، أن المحادثات التي تستضيفها أبوظبي ستركز على "مسائل التطوير اللاحق للتعاون الثنائي في القطاعين التجاري الاقتصادي والاستثماري، وتبادل الآراء حول القضايا الحيوية الدولية والإقليمية".

وأضاف أن الجانبين سيناقشان "مكافحة الإرهاب والتسوية في سوريا وليبيا واليمن، والأوضاع في الخليج"، لافتا إلى أن "القضية المحورية على أجندة المحادثات هي التعاون التجاري الاقتصادي".

وهذه الزيارة، التي وصفتها وسائل الإعلام الإماراتية بالتاريخية، الثانية لبوتين إلى الإمارات منذ 2007، فيما عقد الرئيس الروسي 10 لقاءات مع ولي عهد أبوظبي إضافة إلى سلسلة اتصالات هاتفية كان آخرها في 10 يونيو الماضي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

عن أسئلة المستقبل وإجاباتها بين التحليل و"التنجيم"

انسحاب أمريكا يربك أقاليم عديدة

متى تستقر المنطقة؟

لنا كلمة

خطوة إصلاح الحكومة

حذر مركز الإمارات للدراسات والإعلام "ايماسك" مراراً من أن زيادة عدد الهيئات والسلطات يسبب تعارض في الصلاحيات ويثقل الهيئة الإدارية في البلاد ويزيد من النفقات، لكن السلطات فضلت المضي قدماً في تلك الهيئات في محاولة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..