أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. محمد الركن بؤرة الاهتمام الدولي ودعاية التسامح "خديعة" سيئة
الإمارات تخفض استثمارتها في السندات الأمريكية بـ12 مليار دولار
مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا ينتقد التدخلات الأجنبية
الإمارات تخصص 520 مليون دولار لتوسعة ميناء في مصر
الإمارات تدين اختطاف مليشيات الحوثي للقاطرة البحرية "رابغ 3"
حين يأتي التهديد لإيران و«هلالها» من الداخل
حين ينتفض العاديّون
الإمارات وإثيوبيا توقعان مذكرة تعاون عسكري
دعاية تخالف الواقع الاقتصادي للإمارات وفشل وتناقض حملة تحسين السمعة
توسع الإمارات بالصناعات الدفاعية العسكرية وقطاع الطائرات المسيرة
رئيس الدولة ينعى سلطان بن زايد وإعلان الحداد وتنكيس الأعلام لمدة 3 أيام
الإمارات تشتري  50% من "بي بي تكنولوجي" للمروحيات الروسية
طيران الإمارات تشتري 50 طائرة إيرباص بـ16 مليار دولار
مقتل 7 عمال نتيجة قصف طائرات إماراتية مسيرة على طرابلس الليبية
آسيا تايمز: تزايد المؤشرات حول معالجة قريبة للأزمة الخليجية

الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-10-14

 

دعا رجل الأعمال الإماراتي، الملياردير خلف الحبتور، الدول العربية، إلى تشكيل قوة عسكرية ضد عملية نبع السلام التركية شمال سوريا.

 

وقال الحبتور في فيديو نشره عبر حسابه في "تويتر"، إن "من المطلوب اتخاذ قرارات صارمة لتحرير سوريا من القوى الأجنبية على رأسها إيران وتركيا، وقطع أي علاقات اقتصادية معهم لتحريرها من كل وجود أجنبي".

 

وتابع: "أدعو كذلك لتأسيس قوة عربية مشتركة لحفظ حدود أمتنا. ما يحدث اليوم في سوريا غير مقبول وإذا لم نأخذ خطوات جدية فكل دولنا في خطر".

 

وأوضح الحبتور أنه في حال لم يجد العرب صدقا في الموقف الأمريكي والروسي تجاه العملية التركية، فعليهم التحرك بأنفسهم.

 

وأثارت دعوة الحبتور سخرية واسعة في مواقع التواصل، إذ قال ناشطون إن التحالف الذي قادته السعودية والإمارات في اليمن، بمشاركة كتائب من جيوش عربية أخرى، أثبت فشله أمام مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، في إشارة إلى أنه لا يمكنه الاصطدام بجيش نظامي.

 

وكانت جامعة الدول العربية وصفت عملية "نبع السلام" بالاحتلال، والعدوان التركي على الأراضي السورية، داعية تركيا إلى الانسحاب فورا، وهو ما رفضته الأخيرة.

 

وقبل يومين عتبر وزير الدولة للشئون الخارجية الإماراتي "أنور قرقاش"، أن العملية العسكرية التركية في شمال سوريا هي اعتداء صارخ على سيادة دولة عربية شقيقة.

 

ورأى "قرقاش"، خلال كلمته بالاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب بجامعة الدول العربية، لبحث تداعيات الهجوم التركي على شمال سوريا، أن الاعتداء التركي الصارخ على الأراضي السورية هو استغلال لظروفها بما يتنافى مع جميع القوانين والأعراف الدولية ذات الصلة ويزعزع استقرار المنطقة.

 

وأوضح "قرقاش" أن موقف الإمارات هو الإدانة وبأشد العبارات للعدوان التركي على سوريا باعتباره عملا مرفوضا شكلا وتفصيلا، كما ترفض أي خطوات وإجراءات تأتي كنتيجة لهذا العدوان وتعتبرها غير قانونية وتخالف جميع الأعراف والمواثيق الدولية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

توسع الإمارات بالصناعات الدفاعية العسكرية وقطاع الطائرات المسيرة

دعاية تخالف الواقع الاقتصادي للإمارات وفشل وتناقض حملة تحسين السمعة

الإمارات وإثيوبيا توقعان مذكرة تعاون عسكري

لنا كلمة

القمة العالمية وضرورات التسامح مع المواطن

تقيّم الدولة النسخة الثانية من "القمة العالمية للتسامح" في دبي بين 13و14 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ومن المفارقات أن دعوة التسامح العالمي وتقديم الدولة لنفسها كعاصمة للتسامح في وقت لا تتسامح مع أبسط الانتقادات من مواطنيها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..