أحدث الإضافات

عيد الأضحى في الإمارات
"إيماسك" يهنئ الشعب الإماراتي بمناسبة عيد الأضحى المبارك
مليشيا ليبية تجبر "مؤسسة النفط" على التعاقد مع شركة إماراتية للتنقيب عن النفط
جيل عربي «أميركي» جديد
حلفاء الإمارات في اليمن واستمرار ممارسات التمرد العسكري على الحكومة في عدن وسقطرى
الإمارات تعلن تسيير طائرة إغاثة لمساعدة منكوبي الفيضانات في السودان
الإمارات وعلاقة التخادم مع الإرهاب في اليمن
"الاندبندنت":السياسة الإماراتية في اليمن...دعم الانفصاليين بالجنوب واحتمال المواجهة المباشرة مع السعودية
بن دغر يتوعد الانفصاليين المدعومين من الامارات بعد هجوم على حفل عسكري بعدن
تحركات في الكونغرس الأمريكي لوقف دعم التحالف السعودي الإماراتي في اليمن
قرقاش منتقداً استقبال حسن نصرالله لوفد من الحوثيين: أين لبنان عن سياسة "النأي بالنفس"
في تفاهة الحرب على الإرهاب
مقتل عشرة جنود يمنيين في غارة للتحالف العربي في اليمن
ثلاثة أمور تنذر الإمارات بأزمة اقتصادية قريبة
الإمارات ثاني أكبر المستوردين للسلع الإيرانية في العالم خلال الشهور الأربعة الماضية

جنود صوماليون ينهبون كميات من السلاح من منشأة تدريب إماراتية

ايماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-04-25

 

قال تجار أسلحة،  الأربعاء، إن ما لا يقل عن 600 قطعة سلاح سُرقت الأسبوع الماضي من مركز تدريب كانت تديره الإمارات بالعاصمة الصومالية مقديشو، وهي معروضة الآن للبيع في المدينة.

 

وقال ثلاثة رجال صوماليين، في تصريح لـ"رويترز"، إن جنودا من الجيش الوطني الصومالي كانت الإمارات تدربهم في المنشأة سرقوا الأسلحة، ومنها بنادق كلاشنيكوف هجومية جديدة، ونسخ صينية منها. وقد اشترى الرجال الثلاثة أسلحة من الجنود.

 

ودربت الإمارات مئات الجنود الصوماليين منذ عام 2014، قبل أن تنهي البرنامج في 15 أبريل/ نيسان، بعد وقت قصير من قيام قوات الأمن في مطار مقديشو بمصادرة ملايين الدولارات واحتجاز طائرة إماراتية لبعض الوقت.

 

وقال التجار إن الجنود الذين دربتهم الإمارات شرعوا في سرقة الأسلحة من المنشأة بعد وقت قليل من إلغاء البرنامج. 

 

بدوره، قال موظف في ميناء مقديشو لـ"رويترز" إن سفينة كانت راسية مساء الأحد بالميناء كانت محملة بمعدات من مركز التدريب الإماراتي، منها عشرات حاويات الشحن بها أسلحة وعشرات المركبات المدرعة مثبت عليها مدافع مضادة للطائرات ومئات السيارات.

 

واندلع إطلاق نار بمنشأة التدريب السابقة الاثنين، حيث كان بعض الجنود لا يزالون بالمكان، وفر جنود ممن دربتهم الإمارات بأكبر عدد ممكن من الأسلحة، قبل أن تقوم جماعة أخرى منافسة بالسيطرة على الموقع.

 

وقال سكان في المنطقة إنهم رأوا جنودا ممن دربتهم الإمارات وهم يتخلصون من أزيائهم العسكرية، ويفرون من المنشأة في ثلاث عربات ومعهم بنادق.

 

وقال صحافي لـ"رويترز" إنه بعد إطلاق نار متقطع على مدار 90 دقيقة، تمكن الحرس الرئاسي من تأمين المنشأة.

 

من جهته، أشار قائد الجيش، الجنرال عبد الولي جامع غورد، الاثنين، إلى أن بعض الجنود الذين يقفون وراء محاولة سرقة العتاد من المنشأة قد ألقي القبض عليهم.

 

ونقلت وكالة الأنباء الوطنية الصومالية عن غورد قوله "العناصر المقبوض عليهم بيد القوات المسلحة، وإنهم سينالون جزاء فعلتهم.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

محمد بن زايد يستقبل الرئيس الأرتيري ويبحث معه العلاقات بين البلدين

كوريا الجنوبية ترسل المزيد من جنودها إلى الإمارات.. ما هي مهمتها؟!

وزير الدولة لشؤون الدفاع الإماراتي يشارك في اجتماع "الناتو" ببروكسل

لنا كلمة

عيد الأضحى في الإمارات

يمثل عيد الأضحى مناسبة دينية عظيمة حيث التضحية والفداء، توضح تقارب العائلات والشعوب الإسلامية، فهذه الفريضة حيث يجتمع المسلمون في الحج، يلبسون لباساً واحداً ولوناً واحداً ويؤدون مناسك واحدة، إنه قمة الامتثال لله وأعظم الأهداف… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..