أحدث الإضافات

الإمارات تقر لمجلس الأمن بسيادة الحكومة اليمنية على سقطرى وتأسف لـ"سوء الفهم"
جامعة نيويورك في أبوظبي تحظر الصحفيين من "تصوير" خطاب "كيري"
كيف تنتهك الإمارات ميثاق "الأمم المتحدة" في اليمن؟!
قرقاش ينفي سعي الإمارات للتأثير على الانتخابات الأمريكية
رويترز: الكونغرس الأميركي يراجع بيع ذخائر دقيقة التوجيه للإمارات والسعودية
تراجع القروض والودائع في بنوك الإمارات خلال إبريل الماضي
الإمارات تنفي اختطاف إحدى طائراتها المدنية في أجواء إيران
اهتزازات في مناطق النفوذ الإيراني.. والبداية من العراق
الإمارات تؤيد مغربية الصحراء وتندد بتدخلات إيران
من غزّة إلى الأمّة.. مشروعية الثورات العربية وضرورتها
قرقاش: قوات التحالف ستبقى في اليمن بعد إنهاء الحرب ضد الحوثيين
60 نائباً إيرانياً يطالبون بإعادة النظر في العلاقات مع الإمارات
وثائق أمريكية تكشف تحريض الإمارات لـ"ترامب" ضد قطر
عبدالخالق عبدالله مهاجماً مسؤولين يمنيين: نكران الجميل سيكون ثمنه عسيراً!
حكومة الوفاق الليبية تشكو الإمارات ومصر لمبعوث الأمم المتحدة

ترامب يدعو دول الخليج إلى دفع مزيد من الأموال ونشر قوات في سوريا

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-04-24

 

دعا الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء، الدول الخليجية إلى نشر قواتها في سوريا، ودفع المزيد من الأموال لطرد الإرهابيين منها.

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده ترامب مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، عقب إجراء محادثات بينهما في واشنطن.

وقال ترامب إن “الدول الخليجية لم تكن لتكون غنية لولا حماية الولايات المتحدة، ولا يمكن لنا أن نستمر في دفع التكلفة المرتفعة لتواجدنا العسكري في المنطقة، فقد دفعنا أكثر من 7 تريليونات دولار، ولم نحصل على أي مقابل”.

وأضاف أن “الدول الغنية جدًا في المنطقة ستدفع المزيد من الأموال في سوريا، ولن نستمر في الدفع، وأريد أن يعود جنودنا إلى الوطن”. داعيًا الدول الخليجية إلى نشر قواتها في سوريا.

 

ومضى قائلًا إن بلاده وفرنسا وبريطانيا وجهت ضربات جوية لأهداف الأسلحة الكيميائية التابعة للنظام السوري، “وهذا رادع قوي لاستخدام هذه الأسلحة”.

وفيما بدا وكأنه تراجع عن قرار خروج القوات الأمريكية من سوريا على الفور، شدد ترامب على أنه من المهم عدم السماح بتنامي النفوذ الإيراني في البلاد.

ورغم إعلانه أن القوات الأمريكية ستعود إلى الولايات المتحدة قريبا، إلا أنه قال إن بلاده تريد “ترك أثر قوي ودائم” في سوريا.

 

وقال أيضا “سنعود إلى بلادنا نسبيا عما قريب. لقد أنجزنا على الأقل غالبية عملنا في ما يتعلق بتنظيم الدولة في سوريا وفي العراق وأنجزنا عملا لم يكن أحد قادرا على إنجازه”.

إلا أنه اضاف “نريد العودة إلى بلادنا، لكن نريد أن نعود بعد أن ننجز ما علينا إنجازه”.

وبخصوص التواجد الإيراني في سوريا، قال ترامب “لا نريد أن نعطي إيران فرصة الوصول إلى البحر المتوسط، وسنعيد القوات قريبًا (إلى الولايات المتحدة)، وقمنا بعمل كبير ضد (تنظيم) داعش في سوريا والعراق”.

 

وقال الرئيسان الأمريكي والفرنسي إنهما يتفقان حول الملف السوري، وكذلك بشأن نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وجدد ترامب حديثه عن أن الاتفاق النووي مع إيران، عام 2015، “كان سيئًا، ووجب عدم التوقيع عليه أساسًا”، محملًا المسؤولية للإدارة الأمريكية السابقة (برئاسة باراك أوباما 2009-2017) والكونغرس.

 

فيما قال الرئيس الفرنسي إنه “لا يمكن تمزيق الاتفاق النووي الإيراني دون إيجاد إطار بديل أوسع من الاتفاق الحالي”.

وخاطب ماكرون نظيره الأمريكي بالقول: “أنت تعتقد أن الاتفاق مع إيران كان صفقة سيئة، وأنا أقول أنه غير مثالي، لكنه سيمكننا إلى سنة 2025 من عدم السماح لإيران بالقيام بأنشطة نووية، وكذلك وضع حد للأنشطة (الصاروخية) الباليستية، وإيجاد الظروف اللازمة لابتكار حلول سياسية لتقييد نشاط إيران في المنطقة”.

 

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية كشفت عن خطة تعدها إدارة الرئيس دونالد ترامب لإحلال قوات عسكرية عربية مكان القوات الأمريكية المنتشرة في سوريا.

 

وذكرت الصحيفة أن الإدارة الأمريكية طلبت من السعودية والإمارات وقطر المساهمة بمليارات الدولارات لبقاء الأمريكية في سوريا بعد هزيمة تنظيم “الدولة”، مع العمل على إرسال قوات عربية لكي تحل محل قواتها في سوريا حالة قررت سحب ألفي جندي من شمال- شرقي سوريا.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قوات عربية في سوريا

«القوة المشتركة».. واقع وتساؤلات

حملة إماراتية هادئة ضد السعودية بسبب "القوة العربية"

لنا كلمة

رمضان في الإمارات

يرتبط هذا الشهر الفضيل بالاعتقالات التعسفية التي حدثت في أكبر حملة ضد السياسيين والناشطين عام 2012، فلم تعني حرمة الشهر الفضيل شيئاً لجهاز أمن الدولة الذي شن حملة شعواء ضد المطالبين بالإصلاح وتم اعتقالهم من… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..