أحدث الإضافات

قطر تطالب بتعليق عضوية الإمارات والسعودية في مجلس حقوق الإنسان
لا خوف على أجيال المستقبل العربي
واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة
تسريب جديد للمعتقلة الإماراتية أمينة العبدولي يكشف تعرضها للتعذيب في سجون أبوظبي
عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة
قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن
وزير النفط الإماراتي: اتفاق أوبك على زيادة الإنتاج مليون برميل يومياً بدءاً من يوليو
بعد أكثر من عام على إندلاعها...الأزمة الخليجية تدخل طور القضاء الدولي
تغييرات أمنية واسعة بتونس بعد كشف محاولة للانقلاب بدعم من أبوظبي
يعتقد أنها مصرية وإماراتية...طائرات بدون طيار تقصف "الهلال النفطي" لصالح قوات حفتر
"مبادلة الإماراتية" تشتري 10% من امتياز حقل شروق للغاز في مصر
الإمارات تنفي إدارتها لسجون سرية في جنوب اليمن
لم يعُد لإيران ما تكسبه سوى إطالة الحرب في اليمن
جامعة اكسفورد تستنكر استغلال اسمها من قبل مركز أبحاث حكومي في الإمارات
ثلاثة أهداف لفريق "الصفقة النهائية"

قتلى وجرحى في تفجير مقر لقوات "الحزام الامني" المدعومة من الإمارات في عدن

أيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2017-11-14

 

سقط عدد من القتلى والجرحى من جنود الأمن والحزام الأمني إثر تفجير سيارة ملغمة استهدف مقرا لعمليات أمن المنشآت الواقع في حي عبد العزيز بمدينة عدن، العاصمة المؤقتة لليمن.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن سيارة مفخخة تم تفجيرها أمام البوابة الرئيسية لمقر حماية المنشآت التابع للحزام الأمني المدعوم من الإمارات، بمديرية المنصورة بمحافظة عدن.

 

وأفادت مصادر للوكالة بمقتل ستة جنود يمنيين وإصابة 14، بينهم مدنيون، وقال شهود عيان إنهم شاهدوا عملية انتشال لأربع جثث متفحمة على الأقل بسبب الانفجار الذي خلف دمارا كبير بالمبنى والمنازل المجاورة.

فيما أشار مدير أمن عدن العميد شلال شايع، الثلاثاء،إلى  "مقتل ثمانية من عناصر الأمن ومدنيان في انفجار سيارة مفخخة في حي عبد العزيز" وسط المدينة.


وأضاف "هناك عدد كبير من الجرحى حالات بعضهم خطيرة".


وتبنى تنظيم الدولة الهجوم. وبينما أكد شايع أن الانفجار نجم عن سيارة مفخخة، حيث أعلن التنظيم على حساب تابع له في تلغرام أن انتحاريا يمنيا يقود سيارة مفخخة نفذ الهجوم.

 

وكان شهود عياد قد قالوا إن انتحاريا فجر سيارة ملغومة خارج معسكر تستخدمه قوات الأمن في مدينة عدن بجنوب اليمن، الثلاثاء، ما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن أربعة أشخاص، وإصابة آخرين.


وأوضحوا أن سيارة مفخخة تم تفجيرها أمام البوابة الرئيسية لمقر حماية المنشآت التابع للحزام الأمني (وحدات خاصة مدعومة من الإمارات)، في مدينة الشيخ عثمان بمحافظة عدن.


ولفتوا إلى أن عدد القتلى والمصابين لم يتضح بعد، في حين هرعت سيارات الإسعاف للمكان.

 

من جهته، نقل موقع "المشهد اليمني" عن مصدر محلي في مديرية المنصور، أن الانفجار استهدف قيادات سلفية تقوم بمهام التنسيق مع قوات التحالف العربي وجبهات القتال في محافظات لحج وتعز وأبين، وهي قيادات محسوبة على دولة الإمارات بحسب وصف ناشطين يمنيين.

 

وبحسب المصدر، فإن قيادات سلفية كانت مجتمعة بعد صلاة الفجر في أحد مقرات الأمن في مديرية المنصورة بغرض التشاور والتنسيق مع قوات التحالف العربي لمتابعة سير العمليات العسكرية في جبهات القتال في منطقة كرش والشريجة بين محافظتي تعز ولحج ومنطقة المخا ويختل بالساحل الغربي لليمن وكذلك منطقة ثرة بين محافظتي أبين والبيضاء.

ولم تمض سوى أيام قليلة على هجوم دام تبناه تنظيم الدولة، استهدف مقرا للشرطة في عدن، الأسبوع الماضي، أدى إلى مقتل أكثر من أربعين جنديا بينهم سجناء وجرح آخرين.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن

عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة

واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..